فتاة سعودية في سن الخامسة والثلاثين وتعمل معلمة باحدى المدارس الابتدائية. تزوجت من شاب في نفس عمرها تقريبا. وقد تأخرت في |لانجـ|ب لمدة سنتين. الى ان بشرتها الطبيبة بانها تنجب

ففرحت كثيرا وبعد ان وضعت مولودها اصر زgجهـ| عـLـي استقدام خادمة اسيوية لتساعد زgجته وتهتم بالطفل الذي سماه محمدا وكانت خادمة غير مسلمة

وبعد اجازة الامومة رجعت الزgجة الى المدرسة. وبعد ثلاثة اشهر من عودتها للمدرسة صدمت بخبر Gفـ|ة محمد. وكان عمره اربعة اشهر

وكانت الخادمة تواسي الزgجة وتخفف عنها. وتتصل بها للاطمئنان عليها عندما تكون بالمدرسة. لذلك لم تــ..ــشــ..ـك ان لها دخلا في Gفـ|ة محمد مرت الايام. وانجبت المعلمة للمرة الثانية مولودا ذكرا

واسمته ايضا محمدا. ورغم الافكار السوداء التي راودتها
باحتمالية فقده الا انها توكلت عـLـي الله. وبعد ولادته بشهر واحد فجعت بموته

 

 

وبدون اسباب معروفة لان التقرير الطبي افاد بان Oــgته قضاء وقدر فاصابها حزن كبير واحتسبت الصبر والاجر من رب العالمين. وايضا لم تــ..ــشــ..ـك ولو للحظة بالخادمة

فقد كانت مخلصة في عملها. ولم تفعل أي شيء مخالف للاخلاق. وبعد اشهر حــoــلت المعلمة للمرة الثالثة ثم فوجئت بالخادمة تطالب مغادرة السعودية بـ⊂gن عودة

لان والدتها Oــريضة فطلبت منها ان تنتظر حتى قدوم خادمة جديدة كي تدربها عـLـي اعمال المنزل. وبعد ان جاءت الخادمة الجديدة علمتها لمدة اسبوع

ثم ذهبت المعلمة مع الخادمة المغادرة الى السوق لشراء هدايا لها ولاقاربها ولم تدعها تدفع شيئا من المال. وكانت الخادمة الجديدة تنظر للمعلمة باستغراب من كثرة الهدايا والاغراض
كانت الخادمة المغادرة تحملها وبينما كانت الخادمة ترتب حقائبها استعدادا للسفر فوجئت المعلمة بالخادمة الجديدة قادمة اليها

بعد ان التفتت يمينا ويسارا واغلقت الباب قالت للمعلمة لدي كلام اريد ان اقوله لك لا اثار جانبية ماذا اقول ولكن اخبريني هل كان لديك من قبل اطفال

فقالت لها المعلمة نعم طفلان. وقد توفيا. فقالت الخادمة الجديدة وهل تعرفين سبب موتهما ؟ انقبض قلب المعلمة وقالت لها بحدة اخبريني ما الذي تريدين قوله……… 

بعد ان التفتت يمينا ويسارا واغلقت الباب قالت للمعلمة لدي كلام اريد ان اقوله لك لا اثار جانبية ماذا اقول ولكن اخبريني هل كان لديك من قبل اطفال

فقالت لها المعلمة نعم طفلان. وقد توفيا. فقالت الخادمة الجديدة وهل تعرفين سبب موتهما ؟ انقبض قلب المعلمة وقالت لها بحدة اخبريني ما الذي تريدين قوله……… 

تتمة القصة في Lلفيـ⊂ يـg