سعاد _ هوااا يا خالتي عايزني امشي من داركم يوم صبحيتي كيف يعني عايزه الناس تاكل وشنا

الحما _ لو مش عجبك الكلام ده  يا بنت خيتي

خلاص خلي امك تتنازل ليا عن الميراث كله لي

وقبل ما نبدا الحكايه اعرفكم بنفسي أنا سعاد

بنت أمام جامع بلدنا وفي يوم كنت قاعده قدام

درانا بخبز ولقيت امي خارجه وبتقولي

الام _ بنت يا سعاد بيشوف الوكل

اللي على النار ستك الألم يتمكن منها ولازم اروح دارها اشوفها

سعاد _ قولتلك كام مره هاتيها تقعد معانا هنا في دارنا عشان تبقى تحت عينينا

 

 

الام _ ما انت عارفه مش عايزه مشاكل مع خالتك نبويه ابقي شوفي الوكل بس

وبعدها مشيت وشويه وجالنا الخبر أن ستي

راحت

وامي كانت قاعده في العزا زعلانه وجت خالتي

نبويه _ شوفت يا واد يا سعيد خالتك عامله ازاي ان هي زعلانه على ستك

سعيد _ على فكره هي اما خالتي طيبه جدا بس مش عارفه ليه انتي اللي عامله كده

نبويه _ اخرس يا واد انت مش عايز اسمع صوتك خالص وبعد العزا راحت خالتي أقعدت جمب امي

الخاله _ من بكره الصبح هنبيع البيت ده وكل واحد هنا هياخد حقه

الام _ معقول يا نبويه عايزه تبيعي بيت امك من تاني يوم ازاي يعني

الخاله _ والله يا حبيبتي انا محتاجه فلوس مش زيك على قلبي قد كده جوزي راح وسايبلي فلوس زيك

الام _ طب اسمعي بقى امك قبل ما تروح كتبتلي البيت ده باسمي وقالت ان هو هيكون لبنتي سعاد

الخاله _ طبختيها انت وبنتك لا بقولك ايه ده انتي ما تعرفينيش ده انا هاخد حقي ثالث ومتلت

الام _ يا حبيبتي في ورق وعقود تثبت الكلام اللي انا بقوله ليكي  ده وفي الوقت ده انا خرجت

وقفت جمب الدار ولقيت سعيد جه جمبي وقال

سعيد _ كنت خايف ان ست تروح علشان خلافات اللي هتحصل ما بين امي وامك ولقيت خلافات هتزيد

سعاد _ اوعى سعيد تقولي ان بسبب خلافات دي انت مش هتيجي وتتقدم ليا انت ما تعرفش انا بحبك ازاي

سعيد _ الكلام اللي انت بتقوليه ده ده لولا خبر ست جلنا انهارده انا كنت هتكلم مع أمي  في الحوار ده

سعاد _مع اني عارفه ولا امك هتوافق ولا امي كمان هتوافق بس نفسي النفوس تهدى ما بينهم

سعيد _ سيبيها على الله وادخل يلا ما ينفعش تقفي في الشارع في وقت ازاي ده

وتاني يوم صحيت وكنت نيمين في دار

ستي وقولت

سعاد _ اصباح الخير يا اما هو احنا هنفضل

هنا لحد أمتي انا عايزه ارجع درانا بقي

الام _انسي دارنا دي خالص احنا خلاص هنعيش هنا ببيت ستك

سعاد _ ياما انا مش عايزه مشاكل مع خالتي بصراحه كده انا بحب سعيد وهو كمان بيحبني وعايزين نتجوز، وفي الوقت ده امي قامت وقالت

الام _ بتحبي مين سعيد ابن نبويه ده لا يمكن يحصل ابدا يابنتي ده مش بيحبك ده بس طمعان فيكي

سعاد _ لا يا امي مش طماعهم في ايه انا عارفه كويس قوي ان هو بيحبني ده كلمني من قبل ما يعرف ان ستي كاتبه ليا الدار

الام _ اسمعي كلامي كويس قوي يا سعاد وبعدي عن سعيد

سعاد _ مش يمكن ياما لما اتجوز انا وسعيد المشاكل  اللي بينك وبين خالتي تهدى

الام _ كلامي خلاص يا سعاد واعملي حسابك لو شفتك واقفه مع سعيد ده ثاني مش هيحصلك كويس، وبعدها خالتي كانت قاعده في دارها

كان دار صغيره ودخل سعيد وقال

سعيد _هو انا عايزه اعرف ياما اشمعنى ستي كتبت الدار لخالتي ومش كتبتلك انت حاجه واصل

مع امك كنتي يعتبر عايشه معاها

الام _ علشان اتجوزت ابوك عرفت بقى ليه هي مكانتش بتحب ابوك

سعيد _ معقول هو ده السبب المهم طلعيني انا وسعاد من مشاكلكم احنا الاتنين بنحب بعض ومش عايزين مشاكل

الام _ برده هيقولي حب يا ابني اسمع كلامي بس واعمل اللي قولتلك عليه وبكره هجوزك ست ستها

سعيد _ لا يا امي انا يمكن اعمل دار في دماغك ده وانتي حره انتي وخالتي هي ملهاش ذنب

الام _ ماشي يا سعيد هنشوف كلمه مين

اللي هتمشي في الدار ده وبعدها

خرج واتقبنا

سعاد _ صحيح الكلام اللي انا سمعته ده امك مش هتحضر مراسم ما بعد الوفاة النهارده طيب علشان شكلنا

قدام الناس

سعيد _ اسمعي الكلام اللي جاي اقولك عليه

لازم احنا لازم تكتب كتبنا ولازم نحط امي وامك قدام الامر الواقع

وفي الوقت ده سعاد قالت

سعاد _ لا انا مقدرش اعمل في امي كده دي ممكن يحصلها حاجه شوف حل تاني يا سعيد

سعيد _ هو ده الحل الوحيد قولتي ايه

بجد انا خايف تروحي مني.ومقدرش اعيش من غيرك

سعاد _ طيب ادينيز فرصه تانيه اتكلم فيها ما امي حتي

سعيد _ ما فيش فرصه تانيه هتيجي معايا دلوقتي نروح نكتب كتابنا يا اما كل واحد هيروح لحاله اختاري بقى وفي الوقت ده انا مكنتش عارفه اعمل اي وقولت ليه

سعاد _ طيب يا سعيد اصبر انا جايه معاك

وبعدها فعلا كتبنا الكتاب وروحنا بيت امي

الام _ اللي جابك مع بنتي يا سعيد مش قولتلك انت في حالك وهي في حالها وانتي يا بنت انتي خشي جوه وقولتلك ما لكيش دعوه

سعيد _ اهدي بس يا خالتي سعاد جايه تاخد هدوم علشان نروح بيت امي اصل انا وهي خلاص كتبنا الكتاب

الام _ عملت في امك كده كتبت كتابك عليه ازاي يا سعاد غير محلل عليكي يا بنتي عملتك ايه عشان تعملي فيها كده

سعاد _ قولتلك يا امي خليني اتجوز وانا مش هقدر اعيش من غير سعيد

الام _ عملتها يا سعيد عارفه ان دي فكره امك بس برده ازاي تعمل كده ف بنت خالتك

سعيد _علشان تعرفي ان انا مش عايز مشاكل انا ممكن اسيبها النهارده بس تخلي فرحنا الخميس الجاي قولتي ايه اهي هتتجوز قدام الناس كلها

الام _ فرح ايه اللي هيكون الخميس الجاي ده

ستك لسه رايحه انت عايز اهل البلد يكلوا وشنا

سعيد _ والله يا خالتي قدامك للخميس الجاي يجيب فستان واجي اتجوز سعاد يا اما هاخدها ونمشي، انا ماشي، وانا قربت من امي. وقولت

ليها

سعاد _سامحيني يا امي بس انا كنت خايفه سعيد يروح ماء الرجل بجد انا بحبه قوي ما اقدرش اعيش من غيره

الام _ ادخلي اوضتك ما تخرجيش منها خالص لحد يوم الخميس الجاي ومن بعدها مش عايزه اشوف وشك تاني * وفي بيت خالتي دخل

سعيد وباس أيدها وقال

سعيد _ انتي تؤمري وانا انفذ ياما اللي انتي عايزاه كله حصل كتبنا الكتاب وخلاص الفرح هيكون الخميس الجاي

الخاله _ امال هي فين مش انا قولتلك تكتب الكتاب وتجيبها على هنا يا ابني

سعيد _ سيبيني اخطط وانفذ انا ما تخافيش ابنك هيجيبلك حقك ثالث ومتلت

الخاله _ تسلملي يا ولد عمري عارفه ان انت قدها وقدود يا واد وهتعملي كل اللي انا عايزاه

سعيد _ اللي تشوفي يحصل يا امي والله ما تعرفي انا فرحان بفرحتك دي ازاي

وجه  سعيد يوم الاربع ومعاه فستان الفرح

سعيد _ خذي يا سعاد الفستان ده عايزك تكوني احلى عروسه في البلد يوم الخميس الجاي

سعاد _ مش هنعمل فرح ايه سعيد علشان خاطر ستي انت عارف ماما كانت بتحبها ازاي

سعيد _ بقولك ايه يا سعاد من اولها كده  مبحبش اللي يقولي لا انت سامعه ولا ايه وكفايه قوي احمدي ربنا ان انا سبتك في بيت امك لحد ميعاد الفرح

سعاد _ اللي تشوفه حاضر هعمله بس برده مش عايزاني ازعل ماما ماء الرجل اكتر من كده بلاش فرح كبير

سعيد _ اول مره اشوف عروسه مش عايزه تفرح معقول عالعموم هعملك اللي انتي عايزه يا قلبي هتكون حاجه كده علي الضيق

وجه يوم الفرح وامي كانت قاعده عامله

تعيط ودخلت خالتي عامله تزغرط

الام _ بس بس مش عايز اسمع صوت خدوها ايه واخرجوا ما فيش زغاريط هتحصل في البيت ده

الخاله _ معقوله في حد يقول كده يا ام العروسه بدل ما تسلميني بنتك بايدك تقوليلي الكلام اللي انتي بتقوليه ده

الام _ بنتي خلاص راحت ام جدتها ما مشيت والحمد لله شكلي بقى كويس قدام الناس كلها خديها وامشي

الخاله _ الموضوع لسه ما خلصش ما بينا وحقي انا هاخده منك ثالث ومثلث وهتشوفي وبعدها

مشينا من البيت عند امي وروحنا بيتنا

الخاله _ تعالي يا عروسه خشي اوضتك يا رب تعجبك وبعدها بصيت فيها لقيتها مليانه فراخ

سعاد _ ازاي يا خالتي هبات في الاوضه دي مع الفراخ هو ما فيش اوضه ثانيه

الخاله _معلش يا حبيبتي اعمل ايه في اختي اللي منها لله واخده حقي كله والبيت زي ما انتي شايفه ما فيهوش الا اوضتين اوضه ليا واوضه ليكوا هقعد الفراخ فين

سعاد _ وهو انت موافق على الكلام ده يا سعيد هبات انا والفراخ في اوضه واحده يوم فرحي

سعيد _ من على طول ببات معاهم مش حاسس بمشكله يعني عدي المساء بقى يا سعاد

المهم اننا نكون معاه بعض وبعدها دخلت لقيت الاكل عيش وجبنه

الحما _ معلش يا حبيبتي انا عارفه ان الاكل بسيط بس نعمل ايه لامك بقى انتي عارفه ان العشا بيكون على ام العروسه بس انتي عارفه امك بخيله

سعاد _امي عمرها ما تكون البخيله  يا خالتي ولولا  الطريقه اللي انا اتجوزت بيها كانت جابتلي احسن عفش واحسن اكل

الخاله _ ما انا عارفه حبيبتي يلا الف مبروك يا حبايب قلبي لما اخرج انا بقى لو عوزت حاجه ابقى كلمني يا سعيد وبعد ساعه خرج سعيد من الأوضه ودخل اوضه أمه

سعيد _ ينفع الاكل اللي انت جايباه ده يا امي ما انت عارفه ان انا هكون معاها ما كنت عملتي  فرخه وانا عملت حاجه

الخاله _ اصبر يا واد وبعدها شالت الملايه من على الصينيه ده انا عامله ليك احلى اكل يا حبيبي خد واتغذى المهم اي

سعيد _ كل اللي انتي عايزاه حصل لو عايزه تقومي لها بقى قومي واعملي اللي انتي عايزاه خليني اكل بقى

الخاله _ لا مش النهارده غير محلل الجو قليل والناس تقول علينا ايه خليها بكره

سعيد _ اضربي على الحديد وهو سخن يا امي

الخاله _ كل حاجه بوقتها وانا عارفه ان البيت هيكون لنا يا حبيبي اصبر بس وتاني يوم صحيت

لقيت والدة زوجي قاعده في الأوضه قولت

سعاد _ صباح الخير يا والدة زوجي ايه مالك قاعده كده ليه وفين سعيد امال

الخاله _ سعيد يا حبيبتي راح على الارض نعمل ايه بقى هيصرف علينا ازاي بس الولد من ساعه ما دخلي الصبح وهو عمال يقول لي انا عايزه اطلقها يا امي مش مرتاح معاها

سعاد _ يطلقني يوم صباحياتي طيب ليه انا والله ما عملتله حاجه، وبعدها حصل

وفي الوقت ده انا قومت من علي السرير وقولت

سعاد _ معقول يا خالتي عايزني امشي من بيتكم  يوم صباحيتي كيف يعني عايزه الناس تاكل وشنا

الحما _ لو مش عجبك الكلام ده  يا بنت اختي

خلاص خلي امك تتنازل ليا عن الميراث كله ليا

سعاد _الكلام ده  انا اسمعه من سعيد هو لا يمكن يوافق على الكلام اللي انتي بتقوليه ده خالص يا خالتي

ودخل سعيد وقال

سعيد _ كلام امي هيتنفذ عايزه تقعدي في البيت هنا امك تتنازلنا عن البيت كله مش هي كده كده بتقول هيكون البيت بتاعك تعتبر نفسها اديتو ليكي

سعاد _معقول انت تعمل فيا كده بعد ما سبت امي وجيتلك هنا البيت

الحما _ مش عايزه كلام كثير اخرجي يلا وقولي لامك على الموضوع ده وافقت تعالي  ما وافقتش خليكي عندها. وبعدها خرجت وكانت

البلد كلها عامله تبص عليا ومستغربه

وروحت بيت امي

الام _ خالتك مشاتك بالبيت دلوقتي مش كده شفت اللي قولتلك عليه اهو حصل

سعاد _ ارجوكي يا ماما اديها البيت بتاع ستي دي  عايزه تخلي سعيد يطلقني اسمنا كده هيكون على كل لسان

الام _وانا مالي انا مش هعمل كده انتي  اللي عملتي في نفسي كده امشي اخرجي بره بيت ومش عايزه اشوف وشك ثاني

سعاد _ ارجوكي ماما تقفي جنبي انا مش عارفه اتصرف ازاي دلوقتي هي مش راضيه تخليني ادخل البيت

الام _ عمري ما ضرتك بالكلام فاكره يوم قولتلك  بلاش تتجوزي ابن خالتك ده متجوزك بس علشان طمعان فيك وانتي ما سمعتيش الكلام

سعاد _ طيب انا هتصرف ازاي دلوقتي يا امي بس

الام _ كل واحد يتحمل ثمن غلطته امشي اخرجي بره ومش عايزه اشوفك عندي في بيتي ثاني، وفعلا بعدها خرجت من البيت بس مروحتش بيت سعيد فضلت ماشيه لحد ما

اغم عليا وجه واحد بعربته ونزل شالني ووداني

الفيلا بتاعته وفي فيلته فوقت. وقولت

سعاد _ ايه ده انا فين وانت مين وانا ايه اللي جابني المكان ده

حسين _ اهدي بس انا كنت جاي الفيلا هنا لقيتك واقعه في الشارع ما عرفتش اتصرف ولا اعمل اي حاجه شلتك وجبتك على هنا

سعاد _ انا لازم امشي دلوقتي مش هينفع اكون موجوده هنا

حسين _ اهدي بس لحد ما تفوقي وبعد كده قومي امشي بس هو انتي مين

سعاد _ انت اللي مين انا اول مره اشوفك في البلد عندنا هنا

حسين _ انا حسين ابن الحاج سليمان القاضي صاحب الفيلا دي وجيت هنا علشان خلاص قررت

ثواني هو انت سعاد بنت الحاج سليمان امام الجامع مش كده

سعاد _ ايوه انا هو انت زمان كنت بتيجي مع جدك هنا انا فاكراك

حسين _ ياه ايام كانت جميله قوي بس انتي كنت رايحه فين كده

سعاد _ ممكن اطلب منك طلب ممكن بس تخليني اقعد في الفيلا بتاعتك لحد ما اشوف انا هروح فين ولا هعمل ايه

حسين _ هو انا ممكن اعرف ايه موضوعك بالظبط بنت امام الجامع مش لاقيه بيت تقعد فيه

سعاد _ انا هقولك على الموضوع كله مع اني عارفه ان انا غلطانه ومش عايزه اتكلم في الحوار ده، وبعدها لقيته بص بغضب وقالي

 

 

حسين _ معقول ابن خالتك يعمل فيكي كده ازاي يعني ومامتك كمان مش راضيه تدخلك البيت

سعاد _ ماما عندها حق انا غلطانه وغلطت في حقها كان لازم اسمع كلامها بس مكنتش عارفه ان كل ده هيحصل

حسين _ بصي هو انا ما عنديش مشكله خالص ان انتي تقعدي هنا بس انا خايف لكلام يكتر عليك لما يعرفوا ان انتي سبتي بيت عريسك يوم حياتك ومشيتي

سعاد _ ما هو كده كده الكلام هيكبر علشان خاطر خالتي مش هترجعني البيت ثاني الا لما ماما هتديها البيت وماما مش عايزه تديها البيت

حسين _ على العموم خليكي هنا في الفيلا  لحد ما نشوف هتعملي ايه

وفي بيت ماما كانت قاعده قدام البيت وخالتي

راحت وقالت ليها

الخاله _ بنتك جت عندك بعد ما ابني ما طرادها يوم صباحيتها انا غلطانه ان قولت  استر عليها

الام _ تستوري على مين هو انتي فاكره انك لما تيجي وتتكلمي بصوتك العالي ده قدام الناس الناس هتصدقك انت الناس عارفه ان انتي كذابه وبنتي اشرف من الشرف

الخاله _ طب ردوا انتوا يا ناس عليها عروسه يوم صباحيتها جوزها القاها في الشارع تفتكروا ليه بقى

وقربت منها ام محروس وقالت

ام محروس _ اكيد علشان انتى كنتي طمعانه في بيت امها وكنت عايزه تاخديه منها كلنا عارفين ان جواز سعيد من سعاد كان ده ل غرض مصلحه

الخاله _ اخرسي يا وليه انتي انتي اه اصلا دخلك في الحوار

الام _ مش هتقدري تعملي اللي انتي جايه علشانه الناس كلها عارفاني وعارفه جوزي وعارفه بنتي بنتي غلطت يوم اتجوزت ابنك واديها دفعت الثمن

الخاله _ الا هي فين بنتي كان محروسه موجوده جوه ما تخليها تخرج قدام الناس

الام _ حرمت عليها تقعد في بيتي دقيقه واحده من يوم ما اتجوزت ابنك وامشي من هنا مش عايزه اشوف وشك ثاني انتي ولا اختي ولا اعرفك

وبعدها روحت البيت وكان سعيد قاعد وقالت

ليه علي اللي حصل

سعيد _ شوفتي ياما انا غلطانه اني سمعت كلامك  واديني  انا خسرت البنت اللي بحبها طول عمري

الخاله _ حب ايه يا واد انت اسكت  انا مخنوقه قوي بسبب اللي حصل ده يعني انا كنت رايحه علشان افرج الناس كلها عليها الناس كلها وقفت معاها ضدي انا

سعيد _ قولتلك كذا مره الناس بتحب خالتي وعمرها ما هتصدق حاجه عليها ما سمعتيش الكلام

الخاله _ انا صحيح يا ولد ان البنت سعاد دي مش موجوده عندها في البيت ومجتش هنا تفتكر تكون راحت فين

سعيد _ ما اعرفش اكيد طفشت منك ومنها هتصرف انا ازاي دلوقتي

الخاله _ اسمع كلامي يا سعيد اوعى تطلقها دلوقتي لحد ما نشوف احنا هنتصرف ازاي

سعيد _ ماما انا لو سعاد ظهرت تاني انا هاخدها وهمشي من البلد دي خالص انا غلطان اصلا اني سمعت كلامك وعملت اللي انا عملته ده

الخاله _ وربنا ما هسكت الا ما اخذ حقي منها

وفي فيلا حسين كنت قاعده في الاوضه

وبعدها خبط ودخل وكان معاه صنيه اكل

وحطها  وقال

حسين _ البنت اللي بتنظف البيت قالتلي انها طلعتلك اكل كذا مره وانتي نزلتيه تاني  مينفعش تفضلي قاطعه الاكل كده

سعاد _ انا مش عايزه اكل ولا اشرب انا كل اللي انا عايزاه بس نرجع بيت امي تاني وتسامحني على اللي انا عملته ده

حسين _ كل حاجه هتتحل بهدوء واوعدك اني هروح وهتكلم مع مامتك في الحوار ده

سعاد _ بجد انا مش عارفه اشكرك ازاي على اللي انت بتعمله معايا ده انت انسان محترم جدا وكويس

حسين _ ربنا يخليك انا كنت بقول يا رب اديني علامه علشان ما ابيعش البيت ده وهي العلامه ظهرت ايه

سعاد _ وهو انت عايز تبيع بيت

جدك ليه اصلا

حسين _اصل انا كده كده حاطط في دماغي ان انا هسافر فخلي البيت اعمل بيه ايه قلت يكون معايا فلوس كويسه

سعاد_ ربنا يوفقك وبعدها بص على الشباك لاقيه مفتوح وقال

حسين _ سعاد انا مش عايز مشاكل اوعي تكوني بتبصي من الشباك انتي عارفه البلد هنا صغيره وكلها عارفه بعضها ما ينفعش حد يشوفك عندي هنا

سعاد _ انا اسفه والله ان انا فتحته بس قلت يهوي شويه حاضر هقفله ومش هبص من الدنيا خالص

حسين _ على العموم انا يسقط تحت ولو عزت اي حاجه نادي عليا او البنت اللي بتشتغل هي اسمها سماح

سعاد _ اه ما انا عارفاها بنت كويسه قوي ومحترمه والله، وخرج من الاوضه

وبعدها روحت سماح. وكان معاها اكل

كتير وأمها اول لما شافت الاكل قالت

الام _ايه ده يا بنت يا سماح عقبال ما تديكي فلوس اداكي اكل ولا ايه يضيع بيت عقلك

سماح _ لا يا ماما ده اداني فلوس واداني اكل كمان مش عايزه اقولك حسين ده باين عليه طيب جدا

الام _ انا يا بنت لما يشوفك كده ما يرضاش يتجوزك ده انا مش عايزه اقولك هيعيشك عيشه ايه هنا

سماح _ يتجوز مين يا ماما هو انت مش شايفه هو عيشته عامله ازاي وانا عشته عامله ازاي لا طبعا ده عمره ما هيفكر فيا بس اسكتي يا ماما على اللي حصل

الام _ ايه يا بنت اللي حصل اوعى يكون ضايقك بالكلام ولا حاجه

سماح _ يا وليه غير محلل عليكي انتي لسه بتقولي الراجل باين عليه محترم تعرفي مين قاعده عنده في الفيلا البنت سعاد يا عيني امها مشيتها من البيت وجوزها كمان

الام _ معقوله يا نهار ابيض وايه اللي مقعدها عند راجل غريب زي ده يبقى الكلام اللي حماتها قالته عليها صحيح بقى

سماح _ غير محلل عليكي يا ماما احنا كلنا عارفين سعاد وعارفين قد ايه ان هي محترمه ولا استاذ حسين ما يعملش كده هو كمان محترم

الام _هو لو كان محترم يا اختي كان قالك بقيتي في الفيلا معاها انما هو وهي يباتوا بدله لوحدهم

سماح _ ماما شيلي الخرافات دي من دماغك انتي عارفه ان سعاد عمرها ما تعمل حاجه غلط الكلام اللي حماتها قالته عليها ده كلام كذب وهو كمان انسان محترم ده انتي لسه اهو عايزه تاكلي واخده فلوسه يبقى اتكلمي عنه كويس

الام _ طيب اسمعي يا بنت انا عايزه اي كلمه هما بيقولوها تيجي تقوليها على طول لاحسن يتجوزها يا منيله

سماح _ يتجوز مين يا ماما احنا عارفين ان سعيد لسه ما طلقهاش وبعدين انا مش هطلع اسرار البيت اللي انا بشتغل فيه حتى لو كانت لامي انا غلطت اصلا قولتلك على الموضوع ده

انا قايمه انام ورايا شغل كتير بكره،. بعدها دخلت الاوضه وامها قالت

الام _ لا وانا ممكن اعدي الحوار ده كده والله ما يعدي ابدا البنت دي انا عارفاها كل اللي يشوفها بيعجب بيها وانا حاطه عيني على حسين ليكي يا سماح انا لازم اتصرف في الحوار ده

وتاني يوم راحت  سهير ام سماح بيت حماتي   وقالت

سهير _ ازيك يا ام سعيد والله وحشاني قولتي لازم اجي اشوفك واطمن عليكي اخبارك ايه

الحما _ مين معقوله سهير جايه لحد هنا ايه اللي جابك يا حبيبتي

سهير _ ايه يا وليه المقابله الناشفه دي ده المثل بيقول لاقيي ولا تغديني بقول ده انتي وحشاني وجايه اطمن عليك حقك عليا يا اختي اني ما صدقتكيش في الحوار اللي كنتي قايللاه على بنت اختك

الحما _ مش فاهمه كلامك انتي عايزه ايه بالظبط يا سهير انا عارفاكي

سهير _ جاي اقولك يا حبيبتي ان احنا كنا ظالمينك وقلنا عليك يا كدابه بس كلامك طلعت صحيح البنت دي كانت ماشيه بطال

الحما _ وايه اللي جد جديد علشان خاطر جايه تقوليلي الكلام ده دلوقتي يعني عارفه لو كانت لعبه بين اختي وبينك ما تعرفيش انا هعمل فيكي ايه

سهير _ اختك ايدي وانا هعرفها تاني دي شكلها هي اللي كانت ممشيه بنتها كده يا اختي بنتي راحت اشتغلت عند حسين اكيد عارفاه

المهم بقى بتقولي اول ما طلعت اوضه النوم لقيت مين سعاد مرات ابنك وفي الوقت ده دخل سعيد وقال

وفي الوقت ده دخل سعيد وقال

سعيد _ اي الكلام الاهبل اللي انتي بتقولي ده سعاد لايمكن تعمل كده

الام _ اسكت يا واد انت كلمي ياختي متعرفيش هي هناك بتعمل اي

سهير _ والله قولي انتي لما واحده تكون مع راجل عازب في بيت واحد مقفول عليهم بيعملوا ايه

الام _ فرصتك وجاتلك يا واد انت انت لسه ما طلقتهاش روح وهاتها من شعرها

سعيد _ انا رايح ولو لقيتها هناك فعلا متعرفيش

هعمل فيها اي وراح سعيد ودخلت سماح

عندي

سعاد_ مالك يا سماح شكلك عامل كده ليه في ايه مالك

سماح _ جوزك سعيد تحت ما تعرفيش ناوي على الغضب ازاي انا خايفه عليكي قوي، وفي الوقت ده انا قومت من عالسرير

سعاد _ يا خبر ابيض طيب هو فين حسين ده انتي ما تعرفيش ممكن يعمل في ايه لو شافني هنا

سماح _ انت لازم تنزلي ليه دلوقتي بدل ما هو يطلع ده ناوي على الشر

سعاد _ ارجوك يا سماح انا مرعوبه خليكي جنبي والنبي،. بعدها طلع سعيد

سعيد _ بتعملي اي هنا امشي قدامي والله

يومك مش هيعدي انهارده

سعاد _ انت عايز ماء الرجل اي مش خلاص سمعت

كلام امك وعملت اللي انت عايزو

سعيد _ هو انتي ليكي عين تتكلمي امشي

قدامي وبعدها اخدها  ومشي وجه حسين

من برا

سماح _ اللحق يا استاذ حسين اللي اسمه سعيد

جه واخد سعاد

حسين _ وهو عرف منين أنها هنا وازاي تسيبي ياخدها متصلتيش بيا ليه

سماح _ والله رنيت عليك كتير وموبيلك كان

مقفول

حسين _ انا هروح اشوفها ل يعمل فيها حاجه

وبعدها راحت سماح البيت

سهير _ اي يا سماح ازاي تسيبي الشغل وتيجي

هو فيه حاجه حصلت ولا اي

سماح _ عارفه يا امي لو عرفت ان انتي السبب

في اللي حصل ده حاجة تغضب ربنا اي انتي روحتي ل سعيد

صح

سهير _ طبعا روحت وقولت ليه يا بت هو

انتي هتفضلي هبله لحد أمتي لازم تتنصحي انا عملت ده علشانك علشان حسين يشوفك

سماح _ ازاي يا امي تعملي كده غير محلل عليكي. والله حسين عمره ما هيبص ليا لو البت دي

جرا ليها حاجه ذنبها هيكون في رقبتك انتي.

سهير & ذنبي ليه حد قالها تعمل حاجه غلط

هو فيه بنت محترمه تبقي موجوده ما راجل

غريب لوحدهم ف فيلا زي دي

سماح _ هو انتي شايفه نفسك بتقولي ايه ما انا على نفس الراجل لوحدي

سهير _ تربيتك تربيتها وخلصي بقى في الحوار ده اللي حصل حصل خلاص

سماح _ هو انت فاكره حسين هيخليني اقدر اشتغل عنده تاني بعد اللي حصل ده ده اكيد هيمشيني

سهير _ هو انتي مالك هو انتي قولتي حاجه

المهم بس عايزين نعرف دلوقتي سعيد حاجة تغضب ربنا معاها ايه ده لو راجل بجد يغسل شرفه بايدو

وفي بيت خالتي دخلت أنا وسعيد وهو بيقول

سعيد _ قلت تاني ماشيه  على حل شعرك ورايحه تقعدي في بيت راجل غريب

سعاد _ الراجل الغريب ده احسن من القريب اللي رميني في الشارع يوم صباحياتي علشان الناس تتكلم عليها، وفي الوقت ده خرجت

حماتي من الاوضه وقالت

الخاله _ لا والله هو انتي ليكي عين كمان تتكلمي طول عمرك بجحه زي امك

سعاد _ اوعي تجيبي سيره امي على لسانك اللهم احسن منك بكتير وانت لو راجل

تطلقني

سعيد _ عايزه تطلقي ماء الرجل علشان تروحي تتجوزيه ده بعينك وهتدخلي الاوضه دي مش هتخرجي منها خالص  ،  وفي الوقت ده دخل حسين وقال

حسين _ هو انت فاكر ان انت اللي بتعمله ده اسمها رجوله في حد يعمل في بنت خالته كده

سعيد _ انت ايه اللي دخلك هنا اصلا امشي اطلع بره

الحما _ علشان تعرف ان كانت في حاجه بيني وبينها ايه اللي جابك هنا ياحسين بيه مش خلاص مش انت سبت البلد ومشيت

حسين _كلنا عارفين سعاد  وعارفين ادابها واخلاقها وانا اللي مش قاعد في البلد اقدر اقول  من بنت دي عمرها ما تعمل حاجه غلط

سعيد _ امشي اطلع بره وسيبنا في  حلنا بقى يا اخي غير محلل عليك انت السبب في كل ده

سعاد _ لا مش هو السبب اطلق منك مش عايزه اعيش معاك تاني ولقيت والدة زوجي اخدتني

من ايدي  وقالت

الحما _ ادخلي جوه يا قليله الربيا لو ما كانتش امك عرفت تربيكي انا هربيكي

وبعدها دخلت جوا

حسين _ مش هتفضل هنا في البيت كثير وهتسيب البيت ده وتمشي رجعلك تاني يا سعيد

وبعدها مشي وراح بيت ماما

الام _ انت مين يا ابني وعايز ايه

حسين _ انا حسين وعايزه اتكلم معاكي في حوار وبعدها قال ل  ماما على كل حاجه

الام _ هو انت جاي دلوقتي بقى علشان خاطر اقولك  يا غير محلل بنتي غلبانه ولازم ادي البيت  لاختي علشان ارجع  بنتي ايه العمل في نفسها كده

حسين _ انا عارف ان هي كانت بس هي ندمان على اللي هي عملته ده وانتي لازم تقفي جنبها

الام _ انا بنتي خلاص راحت بعد اذنك انا مضطر اقفل الباب وبعدها قفلت الباب وفضلت تعيط

وبعدها بيومين راح ليها سمير جارها

الام _ سمير خير في حاجه ولا ايه

سمير _ بصراحه كده انا لقيتك قافله بيت مامتك وقاعده هنا على طول انا جاي اعرض عليكي مليون جنيه وتبيعي البيت

الام _ معقوله بمبلغ كبير جدا على البيت وانت ليه عايز تشتريه ما انت كده كده عندك بدل البيت اثنين

سمير _ بصراحه كده بيت مامتك عاجبني من زمان واتمنى ان انتي ما ترفضيش

الام _ انا والله ما كنت ناويه البيع البيت ده خالص بس حصل بسبب ومشاكل كثير وما بقتش عايزاه خلاص ماشي انا موافقه

سمير _ خلاص بكره نروح الشهر العقاري وتبيعي ليا البيت وهديكي الفلوس على طول

الام _ خلاص ماشي اللي تشوفه بس مش عايزه حد يعرف دلوقتي ان انا هبيع البيت لما تبقى تاخده تبقى بتعمل فيه اللي انت عايزه وتقول للي  اللي انت عايزو

سمير _ والله كنت لسه هقولك نفس الكلام خلاص ماشي بعد اذنك بقى وبعدها مشي

راح ل حسين بيته

حسين _ ايه عملت ايه اوعى تقولي ان هي رفضت تبيع البيت

سمير _ ترفض ايه يا بيه ده المبلغ كبير جدا انا بصراحه مستخسر المبلغ الكبير ده في البيت

حسين _ مش خساره في سعاد بصراحه البنت طيبه جدا وصعبان عليا ان انا اسيبها في بيت سعيد

سمير _ والله طلعت طيب زي جدك جدك برده كان بيعمل كده كان بيحب يساعد الناس ويقف جنبهم، المهم احنا اتفقنا بكره نروح الشهر

العقاري وتبيع ليا البيت

حسين _ خلاص ماشي تعالى بكره خد الفلوس وروح معاها الشهر العقاري واكتب البيت باسمها وبعد كده ارجعه باسمي

سمير _ اللي تشوفه يا سعاده البيه انا معاك فيه

وبعدها مشي ودخلت سماح

سماح _ بجد انا صعبان عليا تدي اي حاجه للي اسمه سعيد ده اللي زي ده لازم يتسجن لانه انسان اناني هو وامه

حسين _ سعاد طيبه جدا وتستاهل اني اقف جنبها واعمل كده علشان خاطرها

سماح _ بجد ده انسان طيب جدا وعايزه اقولك تسامحني على اللي حصل انا اللي روحت وقولت لماما وماما اللي قالت لسعيد وامه

حسين _ انا عارف بكل حاجه كنت بصراحه شاكك فيكي في الاول بس بعد كده كنت رايحلك البيت وسمعتك انتي ومامتك وانتي بتتكلمي في الحوار ده بجد عجبتيني جدا من كلامك

سماح _ معقول يعني انت عرفت ان لينا يد في الحوار ده ورغم كده مشغلني  عندك برده

حسين _ انتي ما عملتيش ليا حاجه وحشه علشان خاطر امشيكي وبصراحه حسيت انك بت جدعه

سماح _ ربنا يخليك، وفي بيت سعيد كنت

انا وسعيد في اوضه النوم وقالي

سعيد _ معقول لا يا سعاد نسيتي الحب اللي بيني وبينك معقوله كده خلاص بقيتي كرهاني

سعاد _ كلمه كرهك دي كلمه بسيطه على اللي جوايا من ناحيتك انا مش طايقه اشوفك قدام عيني

سعيد _ارجوكي سامحيني على اللي حصل ماء الرجل والله غصب عني امي السبب في اللي انا عملته

سعاد _ ما فيش اي كلام هيقدر يخليني ارجع تاني احبك خلاص كان بينا راح

سعيد _ كل ده علشان خاطر اللي اسمه حسين تعرفي انا هعملك فيه ايه انا مش هخلي

تاني علي وش الدنيا، وبعدها مشي. شويه

وراحت سماح بيت سعيد

سعاد_ ايه ده في ايه مالك يا بت يا سماح وشك عامل كده ليه

سماح _ الحقي حسين في المستشفي

بعد اللي عمله فيه سعيد

وحماتي خرجت من الاوضه وقالت

الحما _ يا خبر ابيض ابني جرله ايه ايه اللي حصل

منك لله انتي السبب

سعاد _ انتي السبب في اي حاجه هتحصل ل ابنك خلتي انسان اناني مش بيفكر الا فيه

نفسه وبس غير محلل عليكي يا مفتريه

وبعدها مشينا وروحنا المستشفي. لقيت أمي

هناك

سعاد _ هو ايه اللي حصل بالظبط يا ماما ماله حسين وعمل فيه ايه سعيد

الام _ الحمد لله الرصاصه كانت في كتفه ودكتور شالها وهيبقى كويس شفتي اخره اللي عملتيه فينا وطيت علي ايد ماما بوستها وقولت

سعاد _ انا عارفه ان انا غلطانه ارجوكي تسامحني

يا امي علي اللي حصل مني

الام _ كنت عارفه ان حسين اللي باعت

سمير علشان يشتري البيت ووافقت علشان يقدر

يطلقك من سعيد من غير ما تعرفي ان انا

اللي عملت كده

سعاد _انا مش فاهمه اي حاجه بيت ايه اللي كنت بتبيعيه وحسين ماله بالحوار ده

الام _ بعدين نبقى نتكلم بس كل موضوع دلوقتي انك لازم تطلقي من اللي اسمه سعيده هو الحمد لله اتحبس

سعاد _ ادخل بس اطمن على حسين وبعد كده نشوف هنعمل ايه وبعدها دخلت

انا اسفه والله على اللي حصل ده انا عارفه ان كل اللي حصلك ده بسببي انا

حسين _ ما تقوليش كده المهم انتي لازم تطلقي منه وتعيشي حياتك بقى

سعاد _ هو انت بجد كنت عايز تشتري البيت من ماما علشان خاطر تدي لسعيد ويطلقني

حسين _ولو كان بايدي اعمل اكتر من كده كنت عملت كمان اه مش قادر دراعي وجعني اوي

وفي القسم راحت خالتي ل سعيد

خالتي _ ليه يا ابني عملت في نفسك كده كنت خلاص طلقتها كانت راحت لحالها من غير مشاكل عاجبك دلوقتي لما اتحبست

سعيد _ معقوله انتي اللي بتقولي كده ده من امتى ان شاء الله العقل ده نزل عليكي  ما انتي السبب في كل اللي حصل ده ضيعتي حب عمري من ايدي وخليتيني جيت عليها

خالتي _ حقك عليا يا ابني ارجوك سامحني على اللي حصل مني

سعيد _ عمري ما هسامحك يا امي على اللي انتي عملتيه فيا وامشي من هنا انا مش عايزه اشوفك تاني، وبعدها رجعت خالتي البلد

من حب الناس في سعيد كلهم راحوا

ليها البيت وقالو

_انت لازم تمشي من البلد دي خالص ملكيش قاعد فيها بعد اللي حصل ده جيتي على بنت اختك وكمان ابنك حاجة تغضب ربنا كده في حسين اللي  خير جدو على البلد كلها

الخاله _ اروح فين بس ما انتم عارفين ان مليش اي مكان تاني

_ البلد كلها مش طايقاك في تكوني فيها بيعي البيت وخدي فلوس وامشي وفعلا خالتي عملت

كده وبعدها أطلقت من سعيد

وخرج حسين من المستشفي. بعدها

بكام شهر حسين اتقدم ليا وانا وافقت

وعملت فرح البلد كلها عرفت بيه

تمت